Welcome!

By registering with us, you'll be able to discuss, share and private message with other members of our community.

SignUp Now!

shaaeralhob

طاقم الإدارة
الإدارة
مشرف
عضو موثق
إنضم
28 فبراير 2023
المشاركات
23,945
من سنين فاتت , حوالي اتناشر سنة, كان عمري أنا محمود وقتها 23 سنة اتلفق لخالي الموظف الحكومي بقطاع الضرايب قضية اختلاس او رشوة مش فاكر بالضبط و تم سجنه! حكم عليه القاضي بالسجن لمدة ست سنوات ترك فيها مرات خالي الجميلة دعاء اللي كان عمرها 27 سنة و عنده منها بنوتة اسمها سارة عمرها كان 8 سنوات! هو خالي الوحيد و أنا ابن أخته الوحيد برده و كنت اعتبره اخويا الكبير و هو كمان بيعتبرني أخوه الصغير. مرات خالي ست جميلة منقبة ملتزمة بيضة مليحة الملامح من الفلاحين ومن عيلة معروفة و متزمتة إلى حد ما! مكنش ليا كلام كتير مع مرات خالي بسبب تشددها لأنها دايماً كانت بتلبس الجلباب و منقبة و مكنتش أشوف منها غير كفوف ايديها و وشها بس لما كنت بازورها أو خالي يزورنا. العلاقة ما بينا ابتدأت تتأصل و ناخد على بعض اوي بعد أما اتسجن خالي و بقت تعبانة أوي و ابتدت تطلب مني أريحها بالإيحاء و الإشارة و التلميح و التصريح فكانت علاقتي المحرمة معاها!
ولان مرات خالي الجميلة منقبة ملتزمة و كانت مغتربة من محافظة غير محافظتنا فمكنش ليها حد غير أمي و أنا و والدي نشوف أحوالها هي و بنتها الطفلة. مكنتش مرات تخرج مالبيت كتير فكانت تطلبني انا أقضي ليها طلباتها و حاجاتها الكتير و اللي كنت باحس أنها مش بتخلص فبدأت بيني و بينكم ازمزق و اني اتهرب منها فأمي زعقت فيا وقالت: أمال مرات خالك ليها مين غيرنا في محنتها!! منشلش لحم خالك في غيابه! وطبعاً بقيت كل يوم اعدي عليها و انا راجع مالشغل, كنت خلصت كلية حقوق و ماسك مجموعة محلات بعد التخرج, في مركز طهطا في سوهاج, أكتب طلباتها في ورقة و ىخد الفلوس و أشتري ليها حاجتها و اوصلها البيت! كنت اعرف ان مرات خالي جميلة و منقبة ملتزمة و عشان كدا مكنش في بالي أي علاقة محرمة معاها غير لما هي بنفسها بقت تعبانة جامد اوي و بدأت تعرض علي نفسها!

مع مرور الأيام علاقتي مع مرات خالي الجميلة بدات تتغير و تخفف من تزمتها و تقعد قدامي بالروب و تشيل النقاب عن وشها الحلو الملامح. أوصفها ليكم دولقتي بعد ما قدرت اطلع عليها من قرب و من غير الجلباب الاسود الفضفاض. مرات خالي الجميلة كانت بيضة بياض رايق أقرب للون الخمري من البياض الفاقع. مناخيرها عالية من قدام و عيونها عسلية واسعة و جبهاتها عريضة و شفايفها تخينة شويتين فكانوا حاجة مثيرة خالص! جسمها مليان شوية بس من غير ترهل و احلى حاجة فيها جوز اردافها المكن!! أوووف ! حاجة ولعة من غير مبالغة!! مقبتش مع مرور الأيام مرات خالي الجميلة منقبة و لا ملتزمة قدامي و من كدا أنها مكملتش ست شهور على سجن جوزها و كانت بتوف أفلام بورنو على شريط فيديو!! مرة كنت بأجبلها طلباتها و كنت قاعد في الصالون و كانت بتعمل غدا فأصرت أني آكل وياها!! كانت بنتها في الدرس عند الجيران و كنا لوحدينا. شغلت التليفزيون و الفيدو فاتصدمت!! شريط بورنو مثير جداً!! مرات خالي الجميلة منقبة بس مش ملتزمة خالص و تعبانة اوي في غياب جوزها! مكملتش عشر ثواني و لسة هاقفل لقيت مرات خالي طالعة عليا مالمطبخ!! اتمسمرت دعاء مرات خالي الجميلة و وشها جاب الون الطيف! قلب من الأبيض للأصفر للأحمر و عينيا رشقت في عينيها!! مش عارف أيه اللي ثبتني و خلاني مقفلش بسرعة فكان الفيلم شغال في نصه والبطل راكب البطلة و شغال نيك فيها!! الأطباق سابت من ايدين مرات خالي فوقعوا اتفرشخوا على الأرض!! هو ده اللي اللي نبهني بسرعة أني أقفل!! جريت مرات خالي على اوضتها عدل و وطيازها بتتهز بتقل مثير أوي. كان باين عليها أنها تعبانة جامد أول و من هنا علاقتي المحرمة معاها!! صدقوني صعبت عليا أوي. أنا كنت مكسوف أوي من اللي حصل فتثبت في مطرحي مش عارف اتصرف أزاي!! أمش و أسيبها كدا و هي الدنيا خربانة معاها و ابن اخت جوزها شافها كانت بتشاهد سكس و هي منقبة ملتزمة و أحنا عرفين عنها كدا!! صعبت عليا وده غلب خجلي فجريت وراها!! طرقت الباب, باب غرفة نومها فكنت سامع صوت نهنهات ست بتبكي!! كنت محرج أدخل ولا ما ادخلش و هي مش بترد!! قررت أني أسيبها لوحدها لحد ما تهدى فخرجت و رجعت البيت. أمي كالعادة سألتني عنها فطمنتها وطبعاً مكنش ينفع اهتك خصوصيات مرات خالي الجميلة و خاصة وهي منقبة ملتزمة و ده المعروف عنها! مرت أيام و مرات خالي مكنتش ببتتصل بالارضي تطلب مني طلبات و امي بتستغرب و تسأل فاتصلت بيها مرة فقالتلها مرات خالي انها عندها كل حاجتها و لما تعوزني تبقا تطلبني
انا بس كنت عارف السبب فقررت اني أروحلها بعد الشغل. خبطت بابها فتحت و وشها احمر مالخجل قعدت وكان وشها فالأرض خجلاً مني فقلت: مرات خالي… مش مستاهلة ده كله…. عادي جداًً و شها احمر زيادة و رفعت عينيها فيا و غلبتها دموعها… بقيت عينها بتشر دموع… قلبي انفطر بصراحة واتحولت جنبها: بس بس…ليه كدا…كنت أول مرة أكون على بعد سنتيات من مرات خالي الجميلة! و اول مرة الف دراعي حوالين نصها! و نا باطبطب عليها انحسرت الطرحة عن شعرها الناعم الأسود السايح اللي بين جمال وشها!! زبي وقف أوي! فعلاً مرات خالي الجميلة منقبة ملتزمة بس كانت تعبانة جامد أوي ومن هنا كانت علاقتي المحرمة معاها !! حلوة أوي! قلت و أنا بضمها ليا: أرجوك خلاص…ازمة وهتعدي… كانت بتفطر مالعياط! غرزتي كانت هي اللي بتقودني في الوقت ده!! بقيت أطيب خاطرها بدافع جنسي و أحسس على شعرها… قربت من خدودها…. طبعت بوسة…بصتلي….وشها احمر اوي…بوستها التانية …
ملت على بق مرات خالي الجميلة و شفايفها التخينة وبوستها كمان!! همست وهي بتبصلي و بطلت دموع : عيب يا محمود انا مرات …. مخلتهاش تكمل… وافترست شفايفها… صدر مرات خالي بقا يترجرج من شهوتها الحبيسة!! قفلت جفونها وقلت: خالي وصاني عليكي جامد.. وامي كمان…و نزلت على شفايفها بوس و مص و أنا مثبت ايديها بايديا جسم مرات خالي الجميلة ساب و بدات علاقتي المحرمة معاها من هنا!! نسيت نفسها و نسيت نفسي وهي تعبانة جامد أوي!! بدأت اقبل رقبتها وأمصمص خدودها وهي تمنعني بيديها حتى بداءت تخف حركة يديها شوية شوية فأعلنت استسلامها لي ولقوتي ولسطوة شفايفي على رقبتها وقبلاتي الحارة اللي وزعتها على خدودها وشفاهها وعضات اذنها واللعب بيدي على بزازها من خلف جلبابها الازرق الرقيق وبدات افرك بجسمها بيدي بشدة أوي وبدأت مرات خالي الجميلة اللي تعبانة جامد اوي تلصق بيا اكثر واكلت شفايفها اكلا ومزعت خدودها ورقبتها من المص والشفط وانا ادعك صدرها حتى اني اطلعت بز بزازها من الثوب و برزوال قدامي زي الثلج الابيض الطري الناعم المكتنز باللحوم. بقيت زي المجنون اللي بيتعامل مع بنت ليل افرك و أعض و الحس و أقفش باسناني و شفايفي في بزازها!! كانت ريحتهم مثيرة لزبي جامد اوي!! مديت يدي الى رقبتها و شلت عنها جلبيتها بالكامل فشفت طيز عاجية بييضة مربربه صافية زي الحليب وصدر املس ابيض مكتنز باللحم وبطن بيضة فيها عكن مثير اوي.
كانت مرات خالي في الوقت ده قافلة جفونها و سايحة مني و متطلعش من شفايفها غر آهات رقيقة أوي و أنات ارق منها! نزعت كيلوتها عن كس منتفخ و دسيت صباعي!! شهقت مرات خالي الجميلة!! نسيت أنها منقبة ملتزمة بس تعبانة أوي وهي تحت ايديا و وقع وشدة شهوتها و بقت تمسك ايدي و تلعب في نفسها!! بسرعة رهيبة كنت مجرد من بنطلوني و سليبي!! و بين وراك مرات خالي و هي ممدة على كنبة الصالون!! الغريزة المكبوتة بقالها سنة غيبت عقلها بشدة!! كان كسها ضيق اوي و شفايفها ملتصقة ببعضهيم كانها بنت بكر! بقيت اضرب بزبي عليه وهي وشها عرق اوي و كان بينز مالعرق وبزازها البيض قدامي اتنفخوا اوي!! مرات خالي الجميلة كانت اسخن منقبة ملتزمة تحتي وهي بقت تفرك بزازها و تفرشخ وراكها و تهمس: آممممم….يالا….. مستني ايه…ريحني… ريح….آآآآه وكنت داسه فيها!! ملت عليها فكسها احتضن زبي فشهقت تنهيدة منقبة ملتزمة بس تعبانة جامد أوي و الزمن جار عليها!! فعلاً مرات خالي الجميلة منقبة ملتزمة بس تعبانة جامد أوي و عشانن كدا قبلت علاقتي المحرمة معاها.. وقبلت أني أنيكها!! الستات دول مهما كبروا عقلهم في اكساسهم!! ايديا كانت بتدعك بزبزها و انا شغال انيك مرات خالي الجميلة و هي بتتنفض تحت نفضات عديدة!! مكنتش اعرف أن الست ليها شهوات كتير أوي كده!! كانت حاسس ان زبي مبلوع في مية سخنة… كنت خلاص هجيبهم فبقيت أدفع و أسحب جامد و انا ماسك جوز طيازها و باقفش فيهم!! كنت عاوز انزع زبي من أحشاء مرات خالي الجميلة بس مقدرتش!! زبي كان بيتشفط وهي كمان كانت السبب!! رمت رجليها فوق نصي و منعتني بآهات مثيرة و كلمات مش مفهومة خالص!! نزلت جواها وبركت فوق جسمها لمدة ثواني !! قمت من فوق مرات خالي الجميلة و هي في حمأة شهوتها غرقانة!! ببص عليها لقيتها تعيط أوي ودموعها زي سوائل كسها مغرقة الكنبة!! قامت تلتلم نفسها و جسمها العريان و جريت لجوه مني و طيازها بتتهز قدامي!! باين كانت زعلانة و ضميرها نقح عليها بعد اما كانت تعبانة جامد أوي و ارتوت بعلاقتي المحرمة معاها!! سيبتها تهدا و اخدت بعضي بعد أما لبست و روحت البيت فسألتني أمي عن سبب تأخيري فاتعللت بالشغل و أني مرات خالي كان ليها طلبات كتير المرة دي
بصراحة بدأت أفكر في اللي عملته و أني ميصحش أستغل مرات خالي وهي منقبة ملتزمة بس تعبانة جامد أوي بسببب غياب جوزها! مع أني أول مرة احس بمتعة زي اللي حسيتها مع مرات خالي الجميلة إلا أني قررت أني مش هاروحلها… هي كمان مطلبتنيش لمدة أسبوع…لحد اما شهوتها نقحت عليها و طلبتني… و انا اتعللت بمشاغلي و مروحتش…كانت أمي بتزورها بس ترجع تطلبني من أمي… أمي زعقت و مينفعش اسيب مرات خالي في أزمة سجن خالي..هي مش عارفة اللي حصل طبعاً! اضطربت أروحلها بعد الشغل و انا ناوي انهي علاقتي المحرمة معاها!
دخلت فاستغربت اما لقيتها منقبة و جلبيتها السودة عليها!! قالتلي اقعد و قالت: هاجيبلك حاجة ساقعة تشربها…قلت: لا ملوش لزوم… اصرت بابتسامة فرفضت وقلت: أأمري … محتاجة أيه…قعدت و جات بقربي وقالت: أنت ليه بطلت تزورني تشوف طلباتي….انا: معلش مش فاضي… هي بشختة: أزاي مش فاضي…أنت عارف أيه اللي عملته المرة اللي فاتت… زغرتلي بعيونها من تحت النقاب…أنا: عملت أيه!! هي بغضب: يعني مش عارف ايه اللي نيلته …. انا قمت من على كرسي الصالون وقلت ببرود: وانت مش عارفة أيه اللي نيلتيه… وبعدين أنا أحسن مالغريب…شهقت و برقت عينيها وراحت قايمة و ضربتني بكف على وشي وزعقت: أخرس…. أنا منقبة ملتزمة… حطيت ايدي على خدي وتمالكت نفسي وقلت و انا بأوليها ضهري و خارج : حقيقي…. منقبة ملتزمة و متناكة هه … جريت ورايا و راحت شداني مالتشريت… قطعته فبرقتلها و واجهتها: أنت ايه اللي بتعمليه ده!… ضربتني بالكف مرة تانية وزعقت و بزازها بتترجرج: انا متناكة يا كلب… …غضبت اوي … مقدرتش أمسك نفسي: فزقتها على الكنبة اللي نكتها عليها المرة اللي فاتت!! جلبيتها السودة اتفشخت من فوق!! بزازها بانت ومكنتش لابسة حاجة ولا حتى ستيانة!!! شهقت …ونزلت فيها ضرب على وشها و شلت النقاب…ضربتني بالكف مرة و التانية…. دسيت وشي في مفرق ما بين بزازها باستخبى من ضربها….مسكت دماغي و بقيت تدوس عليها جامد وتضرب ضهري…زبي وقف و أنا باحس بحرارة بزازها و نعومتهم!! بقيت ألحس بزازها و التقمت حلمة من حلماتها و ابتديت ارضع…ضرباتها خفت واتقلبت بعد شوية لتحسيس …على شعري و هي مكست دماغي بقت تبدل ما بين بزازها وهي بتصدر آهات. كان و اضح
ان مرات خالي الجميلة منقبة ملتزمة بس تعبانة جامد أوي وخاصة بعد أما نكتها أول مرة!! علاقتي المحرمة بيها ولعت تاني و انا أيديا بتغوص في لحم وراكها و بتقلعها الكيلوت!!
كان مرات خالي محتاجة انها تتناك و عشان كدا كانت لابسة من غير هدوم!! جسمها ساب خالص و طلعت لوشها ابوس و ايديا بتقفش بزازها جامد أوي! المرة دي شلتها و على سريرها رمتها! و انا فوق منها! اتعلقت برقبتي بأيديها في اسخن بوسة في علاقتي المحرمة مع مرات خالي الجميلة!! طولت اوي و كانت أيدها اتجرات ومسكت زبي!!مرات خالي منقبة ملتزمة بس تعبانة اوي و فاجرة اوي!! دسيت راسي بين بزازها .وأخذت أتحسس نعومتهم ورقتهم وسخونتهم بخدودي. شلت عنها الجلبية فبقت عريانة في احضاني!!
نزلت علي كسها أتحسسه وكان مساك نفسه كان مالي نفسه بحجم كف ايدي . كانت مرات خالي الجميلة باين عليها محضرة نفسها فكانت حلقت كسها او نتفته بطريقه غريبه . كان كس ناعم ناعم حرير . شفايفه حاجه تجنن .بسوايله السخنة . أحساس كانك جوا كهف عميق إحساس ممتع مثير! وضعت لساني علي كسها وهي تشهق . وضعت صبعي بالخرم . حسيت انها بتدفع كسها للامام . اخدت الحس والحس واعمل مساج لخرم طيظها وحسيت ان جميع الاخرام بجسمها بتهتز و ان خرم كسها بيفتح ويقفل . بقيت اعض بكسها وهي تتنتشي. اخدت اعض باكتافها الناعمه الأنثوية وانزل براسي اعمل مساج بخدودي لكسها وفخدها. أحاسيس وشعور مابعده شعور . شئ رهيب وعجيب . وأخيرا ماقدرتش استحمل وفرغ صبري وقررت اجل زبي يحس باحسن متعه . أخدت رجولها علي كتفي . وحسست انها بتدفع كسها للأمام باتجاه زبي . حطيت راس زبي وكان إحساس رائع سخونه ممزوجه بالسوائل والخيوط اللزجة. حسست ان زبي بينسال للداخل . و حسيت بمكينه الجنس اللي ابتدات تحتي وهي معلمه بالنيك . لفت مرات خالي الجميلة ايدها حول ظهري وتحتضني بشدة . كان زبي يحس بمتعه مابعدها متعه . لفتني تحتاها ونامت فوقي واخدت بتحريك نفسها بزبي وهي تمص شفايفي وتحتضني لدرجه اني حسيت باني لا استطيع ان اخد نفسي من ضغطها علي صدري. مرات خالي كانت منقبة ملتزمة بس تعبانة جامد اوي في غياب جوزها! واخيرا أطلقت مرات خالي شهقه الانتشاء بالوصول لمتعتها الكبرى!! كان كسها كانه بق خلال نشوتها و حسيتها أن بيمص زبي!! و فعلاً مص لبني جواه في متعة قذف محصلتش معايا قبل مرات خالي
 
عودة
أعلى أسفل